سلطانة

عبد اللطيف وهبي يرد على جدل لوائح الناجحين في امتحان الأهلية لولوج مهنة المحاماة

قال عبد اللطيف وهبي، وزير العدل، إن ما تم تداوله مؤخرا حول غياب الشفافية والمصداقية في امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة “عاري من الصحة”.

وأوضح وهبي، في تصريحات قدمها لمنابر إعلامية محلية، على هامش إطلاق عملية تغذية الأشخاص الموجودين رهن تدابير الحراسة النظرية، اليوم الاثنين، بوزارة العدل، أن امتحان المحاماة لم يتم تصحيحه من قبل أشخاص معينين وإنما صحح بشكل آلي، مشيرا إلى أن لجنة تتكون من القضاة من النيابة العامة والرئاسة وغيرهم، تشرف على هذه الامتحانات لضمان مرورها في ظروف تتسم بالشفافية والمصداقية.

وأضاف وهبي، قائلا: “من نجح فإنه يستحق ذلك، وإن أردتم نشر لوائح الراسبين والناجحين ومعدلاتهم، فسأفعل ذلك. لكن أتمنى أن لا تصدمكم الأرقام”.

وردا على ضجة تضمن لائحة الناجحين على أسماء أبناء عدد من المحامين والقضاة والمسؤولين، أبرز وهبي أن أبناء المحامين هم أيضا مواطنون يحق لهم اجتياز هذا الامتحان، لافتا إلى أنهم يشكلون أقلية ولا يزيد عددهم عن 60 أو 70 ضمن 2000 مرشحا.

وكشف عبد اللطيف وهبي، أنه على الرغم من تعرضه لعدد من الضغوطات “القوية” حتى لا يتجاوز عدد الناجحين في امتحان الأهلية لمزاولة مهنة المحاماة 500 أو 600 ناجح؛ إلا أنه استطاع خلق 2000 منصب شغل.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا