سلطانة

من إسبانيا..مهرجان غرناطة السينمائي يتوج فرح القاسي بجائزة أحسن ممثلة

توج مهرجان غرناطة السينمائي بإسبانيا، مساء أمس السبت، الممثلة المغربية فرح الفاسي بجائزة “أحسن ممثلة”، عن دورها في فيلم “لامورا” السينمائي لمخرجه الراحل محمد إسماعيل.

وشاركت فرح مجموعة صور ومقاطع فيديو على حسابها بالإنستغرام، توثق لحظة إعلان اسمها للظفر بالجائزة، وسط تعالي أصوات الحاضرين وتهنئة زوجها الممثل عمر لطفي الذي رافقها لحضور فعاليات المهرجان، كما أعربت عن سعادتها الكبيرة بالتتويج لحظة تسلمها ذرع التتويج.

وحرصت الفاسي على حضور حفل ختام المهرجان، بإطلالة مغربية، حيث اختارت الظهور بقفطان مغربي “مخزني” ميز اطلالتها ولفتت به الأنظار وسط الحاضرين، بالإضافة إلى تسريحة شعر بسيطة وأنيقة.

وكانت فرح الفاسي، مرشحة لنيل هذه الجائزة إلى جانب مجموعة من النجمات العالميات، ضمن فعاليات مهرجان غرناطة السينمائي بإسبانيا، الذي امتدت فعالياته من 15 إلى 20 من نونبر الجاري.

وتلعب فرح الفاسي في الفيلم دور فتاة من إشبيلية، وهي المدينة المعروفة بالفتيات الجميلات والرشيقات في إسبانيا، لكنها تعاني من السمنة ومن إعاقة على مستوى القدم، ما يقلل لديها فرص الارتباط برجل.

ويجري الإطار الزمني للفيلم في فترة الحرب الأهلية 1963، حيث ستلتقي بطلة الفيلم بشاب مغربي مهاجر، يشخص دوره الممثل مهدي فولان، لتنشأ بينهما علاقة حب مميزة، حيث أنه الوحيد الذي أعجب بروحها وشخصيتها، لتتطور الأحداث وتنجب منه طفلة بطريقة غير شرعية.

وتجدر الإشارة إلى أن المهرجان السينمائي لغرناطة “بريموس لوركا”، من تنظيم المؤسسة العربية للدراسات العليا بغرناطة، وتتنافس فيه مجموعة من الأفلام الدولية الطويلة والقصيرة، بالإضافة إلى عدد من الممثلات، من قبيل إيتانا سانشيز خيخون “Espinas”، وأليخاندرا أونييبا “Yo Al Volante”، ثم الممثلة بيلين رويدا “La Inquilina”، وكذلك سارا سالامو “Quién”.

والجدير بالذكر أنها ليست المرة الأولى التي تحظى فيها الممثلة فرح الفاسي بجائزة “أحسن ممثلة”، حيث سبق أن توجت بنفس الجائزة عن دورها في الشريط التلفزي “عمتي فاطنة”، إلى جانب تتويج زوجها الممثل عمر لطفي بجائزة “أحسن ممثل درامي” عن أدائه في مسلسل “سلمات أبو البنات”، وذلك في حفل جوائز “سلطانة” للإبداع لسنة 2022.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا