سلطانة

عكرود تساند “طوطو”: اعترف بالخطأ وارتذع

علقت الفنانة المغربية، سناء عكرود، على الحملة الإلكترونية التي أطلقها عدد كبير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، ضد مغني الراب طه فحصي الشهير بلقبه الفني “طوطو”، بسبب زلات لسانه وألفاظه “النابية”.

وعبرت سناء عكرود في تدوينة على حسابها الخاص بموقع ”الانستغرام”، عن مساندتها للرابور “طوطو” بعد اعتذاره الأخير للمغاربة في ندوة صحفية، التي جاءت بعد مواجهته لمجموعة من الشكايات، التي يتهمه فيها أصحابها بـ”التشهير والتهديد والسب والقذف”، وغيرها من الاتهامات.

وطالبت عكرود بالوقوف إلى جانب “طوطو” وإظهار الحب المساندة للفنانين الشباب، مشيرة إلى أن الهدف من هذه الشكايات “ليس كسر شاب في مطلع الاكتشاف والعمل والنجاح، بل الهدف هو ان يتعلم ويكون مثلا للضبط والانضباط”.

وأضافت عكرود قائلة: “اعتذر واعترف بخطأه، أدى ودفع الثمن وارتذع وهذا هو المبتغى”.

واستطردت عكرود مخاطبة أصحاب الشكايات الموجهة ضده قائلة: “فلنستغل حب الشباب لهذا الولد ونجلس جلسة رجال وفضوا نزاعكم باعطاء مثل حكيم، هادئ، لمل الشباب في الحب وللثقة، واخبروا الشباب ان الاعتذار هو وسيلة الشجعان والواثقين، وان المخطئ عندما يعتذر لانمعن في اذلاله واخافته”.

وعن تقديم الفنان الكبير عبد الوهاب الدكالي شكاية ضد الرابور “طوطو”، أضافت عكرود قائلة:” لا اظنه بحاجة لمقاضاة الفنان الشاب، تاريخ الفنان الكبير وثباته يغنيانه عن الأمر”. وزادت بالقول: “هو اصلا ممساليش لهادشي أكيد الله يعطيه صحتو”.

وتعود تفاصيل أزمة طوطو، إلى شهر شتنبر الماضي، حين أحيا حفلا في إطار فعاليات مهرجان الحفلات الكبرى للرباط، تلفظ خلاله ببعض الكلمات النابية أمام جمهور منصة “أولم السويسي”، الذي تعدى 170 ألف شخص، من شباب ومراهقين ونساء ورجال وأطفال، وتعرض على إثرها لوابل من الانتقادات.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا