سلطانة

بنشليخة: أعمالي تلامس قضايا من المجتمع وأصبحت أميل للمستوحاة من التراث المغربي

قالت منال بنشليخة إن أعمالها الفنية مستلهمة من قضايا الناس الواقعية وتجاربهم الحياتية، سواء السلبية منها أو الإيجابية.

وأوضحت بنشليخة  في ندوة صحفية، نظمت أمس الخميس بالرباط، على هامش احتفالات الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية، أن أغانيها تلامس قضايا اجتماعية مثل العنف ضد المرأة، لافتة إلى أنها تحاول أن تعبر عن النساء اللواتي مررن بهذه التجربة وتكون صوتا لهن.

وأضافت بنشليخة أنها أصبحت تميل إلى تقديم أعمال مستوحاة من التراث والثقافة المغربية، على عكس بدايتها الفنية التي كانت متأثرة فيها بالفن الغربي من خلال أغانيها الشبابية ذات الإيقاع السريع.

وذكرت أنها تقوم بكتابة وتلحين أغانيها، لكي تعبر بشكل أفضل عن ذاتها وأفكارها، مضيفة أنها محظوظة بفريق عملها الذي يشجعها دائما على الإبداع.

وأهدت منال بنشليخة، خلال الحفل الذي أحيته، يوم أمس الخميس، أغنية “عاري” للنساء المعنفات، وقالت: “أنا كنهدي عاري لكاع النساء لي مكايلقاوش لي يعبر عليهن”.

وتجدر الإشارة إلى أن برنامج احتفالات “الرباط عاصمة للثقافة الإفريقية”، ينظم على مدى سنة كاملة، ابتداء من يونيو 2022 إلى ماي سنة 2023، وتقام فعالياته في أماكن مختلفة بمدينة الرباط، كاالفضاءات التاريخية، والساحات العمومية وبعض أحياء المدينة.

بقلم الصحافية المتدربة أمينة مطيع

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا