سلطانة

أخنوش ينعي عناصر الوقاية المدنية ضحايا حرائق غابة المضيق

نعى عزيز أخنوش، رئيس الحكومة، قبل قليل من يومه الثلاثاء، عناصر الوقاية المدنية الذين لقوا حتفهم خلال مشاركتهم في إطفاء حرائق غابة “كدية الطيفور” بالمضيق.

وقال أخنوش في تدوينة فيسبوكية جاء فيها: “على إثر وفاة 3 من أفراد الوقاية المدنية أمس الاثنين، أثناء أدائهم لواجبهم المهني في مكافحة الحريق بغابة “كدية الطيفور” بالمضيق، أتقدم لعائلة الضحايا وزملائهم بخالص العزاء وصادق المواساة، سائلين المولى عز وجل أن يتغمدهم بواسع رحمته، وأن يلهم أهلهم الصبر والسلوان، إنا لله وإنا إليه راجعون”.

وزاد رئيس الحكومة قائلا: “نستحضر في هذا المصاب الجلل التضحيات الكبيرة لأفراد الوقاية المدنية، خلال مواجهتهم للحرائق الغابوية في الأسابيع الأخيرة، الذين أبانوا على مهنية عالية، ونكران للذات، وتعبئة كبيرة، في تجسيد حقيقي لأدوارهم الطلائعية في مواجهة المخاطر وحماية الأشخاص والممتلكات”.

وختم أخنوش تدوينته بقوله: “رحم الله شهداء الواجب الوطني، وشفى الله الجرحى وجبر مصاب ذويهم وحفظ الله المغرب ملكا وشعبا”.

ولقي 3 عناصر من الوقاية المدنية مصرعهم وأصيب اثنان آخران، مساء أمس الاثنين، في حادث انقلاب شاحنة كانوا على متنها خلال مشاركتهم في إخماد الحرائق التي اندلعت بالمضيق.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا