سلطانة

رحالة مغربي يؤدي مناسك العمرة بعد رحلة دامت 10 أشهر مشيا على الاقدام

فاجأ الرحالة المغربي محمد الحمدوني، رواد مواقع التواصل الإجتماعي، بعد تمكنه من أداء مناسك العمرة، وذلك بعد مسيرة على الأقدام بدأها من مدينة القنيطرة في أكتوبر 2021.

وانطلق الرحالة المغربي من القنيطرة في أكتوبر 2021، مرورا من عدة دول إفريقية متجها لمكة، وفي نيته قضاء مناسك الحج، إلا أنه لم يتمكن من دخول السعودية وقت الحج بسبب التأشيرة، ليتمكن من أداء مناسك العمرة بعد معاناة طويلة.

 

وحقق محمد الحمدوني الملقب بـ”العميم” حلمه بالذهاب إلى مكة المكرمة ، وذلك بالإستعانة بـ”الاوطوسطوب” ومشيا على الأقدام، الأمر الذي حظي بتفاعل عدد كبير من متتبعي قصته منذ بداية الرحلة.

وتدوالت صور الرحالة محمد الحمدوني أمام مكة المكرمة على نطاق واسع بمختلف مواقع التواصل الإجتماعي، وانهالت التعاليق وسط تبريكات المغاربة.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا