الرباط.. افتتاح المهرجان الوطني الأول لمسرح الشباب

0
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع

افتتحت مساء اليوم الثلاثاء بمسرح محمد الخامس بالرباط، فعاليات المهرجان الوطني الأول لمسرح الشباب (جائزة محمد الجم للمسرح- الدورة العاشرة).

وتميز حفل افتتاح المهرجان، الذي تنظمه تنظمه جمعية أصدقاء محمد الجم للمسرح، بشراكة مع وزارة الشباب والثقافة والتواصل، تحت الرعاية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس، بحضور العديد من وجوه الساحة المسرحية والفنية المغربية.

وفي كلمته بالمناسبة، أكد الرئيس المؤسس لجمعية أصدقاء محمد الجم للمسرح، السيد محمد الجم، أن تنظيم هذه الدورة من المهرجان الوطني الأول لمسرح الشبابيد الذي ينظم تحت شعار “الشباب دعامة للنموذج التنموي الجديد”، وتمتد فعالياته إلى غاية الثالث عشر من ماي الجاري، هو ثمرة للتعاون الجاد بين الجمعية ووزارة الشباب والثقافة والتواصل.

وأبرز السيد الجم أهمية المسرح في “تنوير الشباب وتوعيتهم وتأطيرهم ومساعدتهم على إظهار كفاءتهم وقدراتهم ومواهبهم الإبداعية والفنية والأدبية”، معتبرا أن المهرجان يعد فرصة للشباب من هواة المسرح للاستفادة من التأطير، وهو ما من شأنه إحياء مسرح الهواة، “الذي يعتبر منبعا حقيقيا للمسرح الاحترافي”.

وأضاف محمد الجم أن الجمعية دأبت على التعاون الحثيث مع أطر الوزارة الوصية، وأعضاء فروعها عبر كل جهات المملكة، قصد اكتشاف المواهب الصاعدة، وذلك في أفق الارتقاء بالمسرح المغربي.

من جهته، أبرز الكاتب العام لقطاع الثقافة بوزارة الشباب والثقافة والتواصل، السيد عبد الإله عفيفي، دور الأنشطة المسرحية باعتبارها ممارسة يتم خوضها خارج الفصول الدراسية التقليدية، معربا عن التزام الوزارة بمواصلة التعاون والتنسيق وتطوير الشراكات لما فيه خير فئة الشباب.

وأعرب كذلك عن شكره للفنان محمد الجم على مواكبته لهذه المبادرة الثقافية، وتشجيعه للمواهب المسرحية الواعدة، وكذا كل مسؤولي ومديري دور الشباب لمساهمتهم في إنجاح المهرجان.

كما شدد على أن الوزارة تعي أهمية هذا النوع الفني لدى الشباب، وبالتالي تسعى لتوفير البنية التحتية اللازمة لمزاولة كافة الأنشطة المسرحية، من خلال توفير مسارح قرب ودور شباب مجهزة للنشاط المسرحي، قصد تسهيل ولوج جميع المغاربة للتظاهرات المسرحية في كل ربوع المملكة.

وخلال هذا الاحتفال، جرى تكريم ثلاثة وجوه من الساحة الفنية المسرحية المغربية، ويتعلق الأمر بكل من الفنان المختار الملالي، والفنانة نجوم الزوهرة، والفنان إبراهيم وردة. وقد أعرب الفنانون الثلاثة، في كلمات مقتضبة عن شكرهم وامتنانهم لهذه المبادرة التي قل نظيرها.

وتخلل افتتاح المهرجان عرض مسرحي، بعنوان “من يحكي”، من تأليف عبد اللطيف فردوس وإخراج أيوب مطية، قدمه شباب من المركز الوطني محمد السادس للمعاقين فرع مدينة مراكش، الذي يشارك كضيف شرف في هذه الدورة.

كما تم عرض شريط فيديو يقدم كل الأعمال المسرحية المشاركة في المسابقة الرسمية للمهرجان الوطني لمسرح الشباب، والتي سيتم عرضها بقاعة باحنيني بالرباط يومي غد الأربعاء وبعد غد الخميس، قبل أن يتم الإعلان عن نتائج المسابقة واختتام المهرجان مساء الجمعة المقبل.

وتتألف جوائز المهرجان الوطني الأول لمسرح الشباب من: الجائزة الكبرى، وهي مساهمة من الفنان محمد الجم (20.000 درهم)، وجائزة التأليف (4000 درهم)، وجائزة الإخراج (4000 درهم)، وجائزة السينوغرافيا (4000 درهم)، وجائزة التمثيل ذكور (3000 درهم)، وجائزة التمثيل إناث (3000 درهم)، وجائزة الأمل (2000 درهم)، إضافة إلى جوائز تقديرية تقدمها لجنة التحكيم.

وتضم لجنة تحكيم هذه الدورة التي يرأسها الباحث والكاتب المسرحي، عبد الكريم برشيد، كلا من الفنانين عبد الإله عاجل وفاطمة الجبيع وهاجر الحمدي وبوسرحان الزيتوني والصحافية أمينة غريب.

وتشارك في منافسات هذه الدورة 12 فرقة مسرحية تمثل كل جهات المملكة.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.