دراسة: الرياضة تحمي من مخاطر السكتة الدماغية

0
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع

كشفت دراسة حديثة أن الرياضة تعد بمثابة درع للوقاية من السكتة الدماغية، كونها تقاوم عوامل الخطورة المؤدية إلى السكتة الدماغية والمتمثلة في ارتفاع ضغط الدم وارتفاع مستوى السكر في الدم وارتفاع مستوى الكوليسترول.

وقالت عالمة الصحة الألمانية فريدريكه بريسيت إنه ينبغي لهذا الغرض ممارسة الأنشطة الحركية بمعدل لا يقل عن 150 دقيقة أسبوعيا بشكل معتدل.

وبينت نتائج دراسات طبية أن تدريبات اختبار القدرة على التحمل تساعد في إبقاء دماغ الإنسان في حالة صحية وتحميه من الإصابة بالسكتات الدماغية.

وأوضحت نتائج الدراسات التي قدمت خلال الاجتماع السنوي للجمعية الألمانية لطب الأعصاب أن ممارسة التمارين الرياضية بانتظام تمثل أفضل وسيلة لحماية الشخص من الإصابة بالسكتات الدماغية.

وخلصت الدراسة إلى أن ممارسة رياضة الركض أو السباحة أو ركوب الدراجات لمدة نصف ساعة يوميا تقلل من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية بمعدل الربع، وتقلل من خطر الإصابة بمرض الزهايمر.

ويذكر أن أعراض السكتة الدماغية تتمثل في الصداع الشديد والدوار والخدر والمشية غير المستقرة واضطرابات الرؤية واضطرابات الكلام ومظاهر الشلل.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.