ناجي الأمجد يطل على الجمهور المغربي ببرنامج جديد

0
اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع

برنامج استهلال، للدكتور ناجي الأمجد خبير التربية والتواصل، هو عبارة عن رحلة من العيار الإنساني الذي يسحرك بعبق الحب ويأخذك من حيث أنت إلى إلى دنيا الواقع المنسي ، تشعر وأنت تغوص تذوقا للحلقات المعروضة التي تُبَثٌّ على أثير قناة محمد السادس كل يوم خميس على الساعة 8:00 مساء والأحد الساعة 21h15 بلواعج توقظ فيكَ ضمير الإنسان.

برنامج هادف يهتم بقضايا الحالات التي تكابد العجز في وضعية صعبة ( وضعية إعاقة أو ذوي الاحتياجات الخاصة المميزة ) .

يستضيف الدكتور ناجي الأمجد عينات في هذا الصدد من شتّى المدن وبمختلف توجهاتهم ليرفع راية التربية الدامجة و يصدح بانتصارهم ويكتب بابتسامته تاريخا آخر لميلادهم ، هي أرواح صافية السريرة ، شديدة العزيمة ، استطاعت قطع أشواط واسعة المدى لفك القيد فخرا واعتزازا، يعانق السيد ناجي الأمجد حضورهم كضيوف شرف تطرق أبواب بيوت المتفرجين عبر تلك الشاشة الصغيرة والكبيرة في تأثيرها كما لو أنهم ترياق يُذهِبُ عن المتلقي المشاهد أحاسيس الخمول وانعدام الامتنان للواهب ، إن حاجتنا إلى هذه البرامج البناءة التي تنهض بهمة الشباب و تأخذ بأيديهم إلى النور وإزالة شوائب الركود هي حاجة الأرض للماء وحاجة السماء للغيم ، هكذا ننظر من زاوية الاجتهاد الذي بذله هذا الرجل المتجدد في عطاءاته لشباب الأمة في كل مرة ، إذ تظهر الحنكة في ملاطفة الحس الإنساني بازغة كفجر مشرق بعد ليل داج، إن تثمين العمل الجاد يستدعي الوقوف على رزنامة معارفه وسلاسة أسلوبه، وبلاغة حرفه، ودقة أسئلته المعتلية عرش الرضا والفلاح ، وخير دليل على تميز الدكتور ناجي الأمجد في برنامجه الحديث (استهلال_لست وحدك) ارتفاع عدد المشاهدات ، والتعاليق الداعمة التي تتجاوب وكل النماذج المزهرة التي يستضيفها الدكتور ناجي الأمجد من خلال ديكورات لقناة محمد السادس كي تكون لنا مثالا عن الحب وتربية دامجة هادفة.

لا الحرف، ولا اللغة تخرج الدكتور ناجي الأمجد عن مساراته الإعلامية والإنسانية المعهودة…فهو أحد الوجوه التي تتفاعل مع شبابنا بروحه الشابة وبحثه المستمر عن اللغة المتجددة الفاعلة والمؤثرة.شكرا لقناة السادسة على فتح هذا الورش بروح التجديد والتميز.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.