سلطانة

رشيدة أحفوظ: أدافع عن لطيفة رأفت من أجل حق ألماس

{"source_sid":"D90899B5-81C9-4D55-9B90-4427F6D32905_1626428315858","subsource":"done_button","uid":"D90899B5-81C9-4D55-9B90-4427F6D32905_1626428315832","source":"other","origin":"gallery"}

قالت المحامية بهيئة الرباط، الأستاذة رشيدة أحفوظ، إن ما جعلها تنوب عن المطربة لطيفة رأفت في قضية السيدة التي اتهمتها بسرقة المبيض، هو معرفتها الشخصية بالفنانة وحق الطفلة ألماس التي وجدت نفسها حديث الرأي العام، بسبب هذه الادعاءات وهي لم تبلغ السنتين بعد.

وأكدت رشيدة أحفوظ في تصريح خصت به مجلة سلطانة الإلكترونية، أنها واثقة كل الثقة في القضاء المغربي من أجل إنصاف ألماس ووالدتها، في هذه القضية التي أثارت رجة واسعة في الرأي العام المغربي.

وأضافت المحامية متأسفة على نفسية الطفلة ألماس وآثار هذه الأزمة عليها عند بلوغها سن الرشد، مشيرة إلى أن هذا الأمر شكل الدافع الأساسي لنيابتها عن لطيفة رأفت في هذه القضية.

في نفس السياق، نفى الطبيب المتهم على خلفية قضية سرقة مبيض سيدة وزرعه للطيفة رأفت من أجل إنجاب طفلتها ألماس، في تصريح سابق لجلة سلطانة الإلكترونية، أن ادعاءات السيدة لا أساس لها من الصحة، ما دفعه بدوره لوضع شكاية لدى السلطات المعنية المختصة.

ويذكر أن لطيفة رأفت طالبت متهمتها بالخضوع للخبرة الجينية على نفقتها الخاصة من أجل فك حبال هذه القضية.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا