سلطانة

الممثلة نجاة الخطيب تناشد المغاربة لإنقاذ ابنتها المصابة بالسرطان

وجهت الممثلة المغربية نجاة الخطيب نداء مستعجلا للمحسنين المغاربة من أجل مساعدتها لإنقاذ ابنتها بعد تدهور حالتها الصحية.

وتمر ابنة نجاة الخطيب البالغة 30 عاما بفترة حرجة بسبب معاناتها مع مرض السرطان على مستوى الغدد اللمفاوية، والذي ألزمها إجراء عملية نزع النخاع الشوكي، وهي عملية باهظة الثمن قدرت قيمتها بــ 300 مليون سنتيم، وتجرى خارج أرض الوطن.

كما وجهت نجاة الخطيب نداء للمسؤولين من أجل مساعدتها على إجراء عملية لفلذة كبدها التي أنهكها المرض.

جدير بالذكر إن الممثلة نجاة الخطيب من رائدات الشاشة المغربية، غابت مؤخرا عن الساحة الفنية بسبب قلة العروض والظروف التي فرضتها الجائحة.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا