سلطانة

“ساحة جامع الفنا”..نداء لإعادة الاعتبار إلى القلب النابض لمدينة مراكش

دعا مثقفون مراكشيون إلى ضرورة رد الإعتبار لساحة “جامع الفنا” وكذا “فن الحلقة” الذي اشتهرت به على مر التاريخ، وذلك تخليدا لاقتراب الذكرى الثامنة عشر لتصنيف ساحة جامع الفنا بمراكش،تراثا لا ماديا للإنسانية من طرف منظمة “اليونيسكو” الأممية.

وأطلقت هيئات مدنية بشراكة مع ائتلاف ذاكرة المغرب، نداء خصت به أهل مراكش ومحبيها من أجل دعم الساحة العريقة وجعلها قضية وطنية كبرى، مطالبة بتحرير الساحة من كل معوقات التعبير الفني الإبداعي، في خطوة من شأنها أن تعيد لها مكانتها المحلية وموقعها الدولي الرفيع ورونقها البهي المعهود لدى الزوار.

وأشارت الهيئات المدنية إلى أن ساحة “جامع الفناء” لها الفضل في التوقيع على “الاتفاقية الدولية للتراث اللامادي” سنة 2003، إلا أنها “استنزفت معانيها وخبا إشعاعها الفني الفرجوي وتلاشى عمقها الروحي، لصالح “فوضى البناء” وهيمنة رواج  تجاري ومطعمي عشوائي، يخدم زيفا السياحة”، وفق ما أورده النداء.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا