سلطانة

بسبب كورونا.. نجوم الميكروفون المغربي يعوضون توقف الحفلات بالتمثيل

مع حلول شهر رمضان، وبهدف كبح جماح كورونا التي عطلت الحياة الفنية وشلت حركة الحفلات، يشارك العديد من المغنيين المغاربة في مسلسلات تم تصويرها في الأيام الماضية لتكون جاهزة للعرض خلال الموسم الرمضاني الحالي.

وبعد ما أصبح أمام نجوم المكروفون، فقط متنفس مواقع التواصل الاجتماعي، يعود بعضهم إلى التمثيل لأول مرة، في حين يعود البعض الأخر إلى الشاشة الصغيرة بعد تجارب سابقة في التمقيل.

زهير البهاوي أختار أن يكشف عن وجهه الثاني في التمثيل، من خلال المشاركة في مسلسل “سولو دموعي، لمخرجه ابراهيم الشكيري، في تجربة هي الأولى نن نوعها، إلى جانب عدد من الأسماء الفنية، أبرزها ياسين احجام، كريمة غيث، سهام أسيف، يونس ميكري، سعاد النجار وغيرهم.

لم يقتصر ظهور زهير فقط على التمثيل، بل ضل متشبثا بالميكرفون من خلال غناء شارة المسلسل الدرامي “سولو دموعي” الذي يرتقب أن يجد صدى واسعا.

الصدفة قادت الفنان الشاب إيهاب أمير، إلى عالم التمثيل، عبر مشاركته في المسلسل الجديد ” السر القديم” في تجربة هي الأولى من نوعها، حيث تلقى في البداية عرضا لأداء أغنية جينيريك المسلسل الرمضاني، إلا أن المسؤولين عنه اقترحوا عليه أن يشارك في العمل كممثل، وهو الأمر الذي لاق إعجابه خصوصا بعد قراءة سيناريو المسلسل.

ويلعب صاحب “حكايات” دور شاب ينحدر من أسرة شعبية، يحلم بالشهرة ويطمح إلى أضوائها الساطعة.

وسيرافق صوت الفنان حاتم عمور مسامع الجمهور المغربي، طيلة أيام رمضان، عبر أغنية جنريك سيتكوم “أحلام سيتي”، المرتقب عرضه على القناة الأولى.

من جهتها، ستكسر الفنانة المقيمة بمصر جنات مهيد، غيابها عن الساحة الفنية المغربية، بأداء أغنية شارة مسلسل “سوق الدلالة”، بعدما كانت من الأسماء الفنية المطلوبة لأداء شارات باللهجة المصرية.

في نفس السياق انضمت الفنانة المغربية أسما المنور لفريق عمل المسلسل الدرامي” بنات العساس، لمخرجه ادريس الروخ، الذي سيعرض على قناة الأولى خلال شهر رمضان، وذلك من خلال أدائها شارة المسلسل.

ويذكر أنه بسبب تفشي فايروس كورونا المستجد، وجد بعض من نجوم الغناء المغربي ضالتهم في الأعمال التلفزيونية لتعويض غيابهم المؤقت عن أجواء الحفلات الجماهيرية، التي ينتظرها بشوق المغاربة خاصة مع اقتراب فصل الصيف.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا