سلطانة

بعد غياب..خديجة أسد تعود إلى الشاشة بأول عمل دون زوجها

استأنفت الممثلة المغربية خديجة أسد أنشطتها الفنية، بشكل تدريجي بعد غيابها عن الساحة الفنية لسنوات، من خلال مشاركتها بدور البطولة في السيتكوم الرمضاني “قيسارية اوفلا” لمخرجه رشيد الوالي.

واختارت أسد الظهور في سيتكوم “قيسارية أوفلا”، بعد سلسلة “لالة فاطمة” الرمضانية التي اشتهرت بها رفقة زوجها الراحل سعد الله عزيز، في أول عمل منفرد غاب فيه زوجها.

وأعرب الممثل والمخرج رشيد الوالي عن سعادته الكبيرة، بمشاركة خديجة أسد في عمله، حيث خصص مكان ضمن ديكور “القيسارية أوفلا”، تخليدا لذكرى الراحل سعد الله عزيز وتقديرا لعطائه.

ونشر الوالي صورة جمعته بالفنانة خديجة أسد وشقيقه هشام، عبر حسابه الخاص على تطبيق “انستغرام”، أرفقها بتعليق قال فيه: “شكرا لالة خديجة على تشريفك ولطاقم التصوير وقبولك دور الأم الحنونة والصادقة والطيبة والقوية التي تحمل القيم النبيلة..الفرحة ديالي ربي كيعلم بيها..لأنه مكانش مكتوب لينا نديرو أعمال من قبل”.


https://www.instagram.com/p/CNGTp5hnCoz/?igshid=rwf7bs5fqkvz

يشار إلى أن سيتكوم “قيسارية أوفلا” الذي يجرى تصوير مشاهده بالبيضاء، يعرف مشاركة مجموعة من الفنانين نذكر منهم هيثم مفتاح، ونسرين الراضي، وبنعيسى الجيراري، والمهدي شهاب، والسعدية أزكون، ومريم القدميري وآخرون.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا