سلطانة

لأول مرة.. مسلمة محجبة رئيسة دولة في إفريقيا


عينت سامية سولو حسن، نائبة الرئيس التنزاني،رئيسة البلاد بعد وفاة الرئيس التنزاني جون ماغوفولي، لتصبح بذلك أول رئيسة مسلمة محجبة في القارة الإفريقية،

وأدت الرئيسة الجديدة، أمس الجمعة، اليمين الدستورية لخلافة ماغوفولي، وإكمال فترة ولايته الثانية البالغة خمس سنوات، والتي كان قد بدأها للتو بعد فوزه في الانتخابات أواخر العام الماضي.

وشغلت سامية سولو حسن، البالغة من العمر 61 عامًا، منصب نائب الرئيس منذ انتخاب ماجوفولي في عام 2015، وفازت بفترة ولاية ثانية مدتها خمس سنوات في انتخابات أكتوبر الماضي.

ويذكر أن سامية حسن ولدت في زنجبار، سنة 1960، حصلت على شهادتها من جامعة مزومبي في تنزانيا، ثم حصلت على تعليم عالي في جامعة مانشستر في بريطانيا، وحصلت على شهادة في الاقتصاد في الولايات المتحدة، وبدأت حياتها السياسية في عام 2000 بانتخابها في مجلس النواب، ثم تم تعيينها وزيرة التجارة والسياحة، لتصبح المرأة الوحيدة في منصب وزاري.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا