سلطانة

تتويج الفائزة بالنسخة الأولى لجائزة للا مريم للابتكار والتميز بمنطقة أغبالة-إقليم بني ملال

توجت بمركز أغبالة – إقليم بني ملال، الفائزة بالنسخة الأولى لجائزة للا مريم للابتكار والتميز، السيدة حفيظة الإدريسي، عن مشروعها “فيو”، الذي يهدف إلى المساهمة في الدينامية الاقتصادية والتنموية لهذه المنطقة، من خلال الاستثمار في الوسائل التكنولوجية المبتكرة، لتطوير نسبة إنتاج فاكهة التفاح، بالاعتماد على الطاقات المتجددة، عبر خلق وحدات للتخزين والتحويل من أجل تثمين فاكهة التفاح بالبلاد.

‎وأطلق الإتحاد الوطني لجائزة نساء المغرب، برنامج جائزة ”للا مريم للابتكار والتميز”، في 08 مارس 2020، وذلك تنفيذا للتوجيهات السامية لرئيسته صاحبة السمو الملكي الأميرة للا مريم، الذي يروم إلى تشجيع المبادرات النسائية الرائدة وتقوية روح المبادرة والمقاولة عند النساء بالمغرب.

‎ويهدف هذا المشروع الذي امتدت دوراته التكوينية المكثفة (الافتراضية والحضورية)، على مدى أربعة أشهر في العديد من المجالات، من بينها شخصية المقاولة، وتعزيز القدرات الإبداعية، والتنمية الذاتية، وتطوير خطة العمل ودعم المشاريع، إلى مكافأة أفضل مبادرات الشابات المتراوحة أعمارهن ما بين 20 و40 سنة، والمنحدرات من العالمين القروي وشبه الحضري، واللواتي يمثلن الجهات الـ12 بالمملكة، حيث تتميز كل واحدة منهن بمهارات كبيرة تهم خلق مبادرات لها أثر اجتماعي، يساهم في إرساء تنمية مجتمعية من شأنها تحسين ظروف الحياة اليومية للمرأة القروية.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا