سلطانة

هند السعديدي تنعي والدها الراحل بكلمات مؤثرة

نعت الفنانة المغربية هند السعديدي والدها الراحل، الذي وافته المنية قبل أسبوعين، بكلمات مؤثرة نشرتها، مساء أمس الخميس، على حسابها الشخصي على موقع الانستغرام.

وفي أول تدوينة لها بعد وفاة والدها، نشرت السعديدي صورته معلقة عليها بقولها: “منذ رحيلك لم أتفوه بكلمة عسى أن يتلاشى الحزن الذي ينخر أحشائي تراه يكبر يوما بعد الآخر وكيف لا وقد غاب عن ناظري زينة الرجال وأقوم الرجال وأرجل الرجال وأكرم الرجال وأكثرهم حبا للحياة وأكثرهم حفضا لكلام الله”.

وتابعت هند قائلة: “أبي حبيبي قدوتي ملهمي اليوم أكملت خمسة عشرة يوما على غيابك كل يوم أنتطر روحك الطيبة أن تزورني في منامي ولم تأت بعد. اشتقت إليك يا غالي وجع فراقك يمزق قلبي. رأفة بي أبي لا تغب زرني في منامي أعدك بعدها لن أدرف دموعا سوف أعود هند التي ربيتها على الصبر وقوة التحمل”.

وأضافت بكلمات مؤثرة: ”أبي أعدك أنني لن يهمزني شيء من نوائب الدنيا بعد فلا شيء أصعب من رحيلك. أبي أعدك أن أصل إخوتي بإستمرار فكل منهم يحمل جزأ منك. أبي أعدك أنني لن أحزن بعدك فروحك المرحة لم تكن تعشق إلا الفرح. أبي لم يعد الموت يخيفني بل أضحيت أعشقه لأنه سيجمعني وإياك. أبي أنت لم ولن ترحل أنت فينا باق أبناؤك، كل من عرفك، كلمك، أو مر من طريقك أحبك”.

وختمت السعديدي رسالتها قائلة: ”أبي أيها الرجل الإنسان الشهم الكريم المثقف الانيق المرح الخلوق نم هنيا فنحن أبناؤك على عهدنا معك باقون. أحبك بابا حبيبي أنت بلا شك في ضيافة الرحمن الرحيم اللهم أسكنه فسيح حنانك وإنا لله وإنا إليه راجعون”.

وجدير بالذكر أن هند السعديدي كانت تجمعها علاقة خاصة بوالدها الراحل، وخلف خبر وفاة والدها صدمة كبيرة لها ولزملائها في الساحة الفنية، الذين قدموا لها عبارات التعازي والمواساة، من بينهم سعاد خويي، وفرح الفاسي، وفاطمة الزهراء العروسي وزكريا الغافولي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا