سلطانة

موقف فنانات مغربيات من الغناء بالملاهي الليلية

عبرت مجموعة من الفنانات المغربيات عن موقفهن الصريح من الغناء في الملاهي الليلية، خاصة في ظل الانتقادات التي تطال المغنيات بهذه الأماكن.

شيماء عبد العزيز خريجة برنامج “ذافويس”، قالت في تصريح لمجلة سلطانة، أن الملاهي الليلية لا تنقص من قيمة الفنان بل هي مدرسة تضيف لهم الكثير من الخبرة في مسيرتهم الفنية، مضيفة أن ظروف المجال الفني في المغرب صعبة، وأن الجمهور يجهل الأسباب التي تجعل الفنانين يشتغلون في الملاهي الليلية، من أهمها كسب قوتهم اليومي.

من جهتها، كشفت الفنانة الشابة دعاء اليحياوي خلال حلولها ضيفة ببرنامج “دندنة مع عماد”، أن عودتها من برنامج “ذا فويس” جاءت بالتزامن مع انتشار فيروس كورونا بالمغرب، فلم يكن أمامها خيار غير الجلوس في المنزل دون فعل شيء، أو العمل من أجل توفير مصاريف إنتاج الكليب، وهو الأمر الذي قامت به باتفاق مع والدها حيث اشتغلت في إحدى المطاعم الليلية المعروفة بمدينة مراكش، لكي تستطيع توفير المال، لأن إمكانياتها المادية لا تسمح لها بإنتاج أغنية.

بدورها، أوضحت الفنانة ابتسام تسكت في تصريح لسلطانة، أنها ليست ضد الغناء بالملاهي الليلية، لأن هذه الأماكن يأتي إليها فئة من الجمهور للإستماع لصوت الفنانين وأغانيهم، مشيرة إلى أن كل فنان يقوم بما هو مقتنع به.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا