سلطانة

العبديوي يكشف لسلطانة ملامح جديده مع سعد لمجرد

يستعد نجم البوب المغربي سعد لمجرد لطرح عمل غنائي جديد، يكرم من خلاله تراث بلاده، بعد أغنية “سلام” التي تغنى فيها بالثقافة الأمازيغية.

وعن تفاصيل الأغنية، كشف عبد الرفيع العبديوي لمجلة سلطانة، أن لمجرد بصدد وضع اللمسات الأخيرة على العمل، الذي سيرى النور قريبا، إلا أنه لم يحدد بعد موعدا لطرحه.

وأبرز العبديوي في حديثه مع سلطانة، أن لمجرد اختار في هذا العمل الذي صور بعاصمة النخيل مراكش، أن يكرم فن الهواريات، وهو نمط غنائي نسائي صرف، يجمع بين الموسيقى الشعبية والرقص الكناوي، كاشفا أن سعد سيفاجئ جمهوره كعادته في هذا العمل، بحضور مثير وغير مألوف.

من جهته، قال لمعلم في آخر لقاء إعلامي له، إن الأغنية ستطرح بتوزيع جديد بنكهة موسيقى الجاز، مشيرا إلى أنه تعامل فيها مع عازف الدرامز الجزائري كريم زياد.

وسبق لسعد لمجرد أن روج لثقافة بلاده عبر أغنية “سلام”، التي تضمنت إشارات لعدد من الرموز الثقافية المغربية، ك”التبوريدة” و”أحيدوس”، كما عمد على مزج الألحان الفلكلورية بالإيقاعات الغربية، واستعمل كلمات تتناوب بين الأمازيغية والعربية والإنجليزية.

يذكر أن عبد الرفيع العبديوي تعامل مع سعد لمجرد في عدد من الأعمال الناجحة، التي ذاع صيتها خارج المغرب، ولقيت صدى إيجابيا داخل الوسط الفني العربي، أبرزهما الأغنية الشهيرة “لمعلم” التي تتجه نحو بلوغ المليار مشاهدة على اليوتيوب، وكذا أغنية “غلطانة” وأغنية “سلام”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا