سلطانة

2021 سنة التفوق المغربي في مجال الأدب على المستوى الدولي والعربي

توج الباحث المغربي محمد المختار مشبال والشاعر والمترجم عبد اللطيف اللعبي بجائزتين في مجالي البحث الأدبي والشعر، مفتتحين بذلك السنة الجديدة بتتويجين مغربيين مستحقين.

ونال أستاذ كلية الآداب والعلوم الإنسانية بتطوان محمد مشبال جائزة الملك فيصل للغة العربية والأدب لهذه السنة والذي تم اختياره فائزا بالجائزة من طرف لجنة التحكيم بفضل اشتغاله على موضوع علمي مرتبط بمضمون الجائزة والذي وصفه أيضا مستشار خادم الحرمين الشريفين الأمير خالد الفيصل بأنه تميز بالأصالة والعمق الشيء الذي مكنه من الفوز.

فيما تفوق الشاعر عبد اللطيف اللعبي في جائزة الشعر بفرنسا التي تحمل إسم الشاعر الكبير روجر كوالسكي بديوان “لا شيء تقريبا ” حيث اعتبرت لجنة التحكيم أن للشاعر المغربي اللعبي دور كبير في النهوض بالفن والفكر, كما أن هذا التتويج لا يعتبر الأول في مسيرته إذ سبق وأن فاز في عدة محافل دولية وعالمية كان آخرها جائزة محمود درويش للثقافة والإبداع لسنة 2020.

وعرفت السنة الجديدة تتويج مغربي آخر وهو فوز الكاتبة الإسبانية من أصل مغربي، نجاة الهاشمي، بجائزة (نادال) للرواية في دورتها 77 عن روايتها “سيحبوننا الاثنين” التي كتبت باللغتين الكتالانية و الإسباية وتطرقت نجاة الهاشمي في روايتها لموضوع ” البحث عن الحرية ”

وبرزت سنة 2021 النبوغ المغربي في مجالات الأدب والثقافة على المستوى الدولي والعربي بتتويجات بصمت الساحة الأدبية بأعمال وقعها الإبداع المغربي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا