سلطانة

بعد وفاة شاب مكناس.. اخضاع المجندين لفحوصات طبية دقيقة

شرعت مختلف مراكز استقبال و تكوين المجندين بالقيام بفحوصات طبية معمقة لدراسة الحالة الطبية للمجندين و ما اذا كانوا قد صدقوا في اقوالهم أمام اللجان الطبية خلال مرحلة الانتقاء، وذلك عقب وفاة شاب مجند بالثكنة العسكرية لمدينة مكناس.

ونشر منتدى القوات المسلحة الملكية “FAR MAROC” عبر صفحته  على الفايسبوك، توضيحا عقب وفاة شاب مجند بالثكنة العسكرية لمدينة مكناس، جاء فيه أنه “مباشرة بعد استدعاء المجندين الذين سيقومون بواجبهم الوطني فعليا ابتداءا من اليوم لاداء خدمتهم العسكرية الإجبارية، باشرت مراكز استقبال و تكوين المجندين بالقيام بفحوصات طبية، و قد كان الهدف من هذه العملية هو الحرص على سلامة المجندين و التأكد من تأهيلهم الصحي لأداء واجبهم الوطني و تفادي حادث مماثل لذاك الذي قدر للشاب الذي توفي بالمستشفى العسكري مولاي إسماعيل بمكناس”.

وتابع المصدر أنه “بعد انتهاء هذه العملية سيتم طرد كل من ثبت عدم أهليته الصحية لأداء الخدمة العسكرية و استدعاء آخرين من لوائح الانتظار. لذلك فبالنسبة للسنوات القادمة فلاداعي للمجندين الكذب او التستر على امراضهم المزمنة التي قد تحول دون قبولهم في لوائح الاستدعاء بسلك التجنيد.”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا