سلطانة

استئصال ثدي فنانة شهيرة نتيجة تشخيص طبي خاطئ

كشف الفنان المصري سمير صبري تفاصيل عن حياة الفنانة الراحلة شادية تكشف لأول مرة وتعرضها لصدمتين في حياتها قبل وفاتها.

وأكد صبري في ندوته الأخيرة بـ”قصر السينما”، أن شادية قامت باستئصال ثدييها بعدما قال لها الأطباء أنها مصابة بسرطان الثديين اكتشفت بعد ذلك انها لم تكن مصابة بهذا المرض، وأنه كان تشخيص خاطئ من الأطباء.

وعن الصدمة التانية، قال إن شادية كان حلم حياتها أن تصبح أما، وأنها حملت بالفعل ثلاث مرات من زوجها الفنان صلاح ذو الفقار، لكن الحمل لم يكن يكتمل في كل مرة.

وأضاف أن شادية اعتبرت ابن أخيها بمثابة ابنا لها، لكنها صدمت بوفاته المفاجأة وقت عملها بمسرحية “ريا وسكينة”، وهو ما سبب لها صدمة كبيرة.

وخلص صبري بالقول أن هاتين الصدمتين تسببتا لشادية في حالة إحباط وحزن شديد، وهو ما جعلها تقترب أكثر من الله، وتكثف العبادات أكثر مما كانت عليه ، وتعتزل الفن نهائياً.

وشادية ممثلة ومطربة مصرية، تعتبر من أهم الفنانات في تاريخ السينما المصرية، ولقبها النقاد والجمهور بدلوعة السينما، وقد وافتها المنية يوم الثلاثاء 28 نوفمبر عام 2017.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا