سلطانة

“نرجوك يا مول الحانوت عُد من تمازيرت” تغزو الفيسبوك

يعرف النشاط التجاري بالمدن الكبرى خصوصا مدينة الدارالبيضاء ركودا كبيرا بسبب إغلاق أغلب المحلات التجارية أبوابها، حيث يصعب إيجاد أماكن من أجل إقتناء المواد الإستهلاكية أو المطاعم التي تقدم الوجبات السريعة، بسبب عطلة عيد الأضحى المبارك.

ورغم انتهاء عطلة عيد الأضحى والتحاق الموظفين بمقرات عملهم، لا يزال النشاط التجاري خافتا، وسط مدينة الدارالبيضاء التي تحولت إلى مدينة شبح، بعد سفر التجار وأغلبهم من مناطق سوس لقضاء العيد رفقة ذويهم

هذا الوضع دفع بعدد من نشطاء الموقع الأزرق من جديد، إلى إطلاق حملة بعنوان “أرجوك يا مول الحانوت عد من تمازيرت”، وذلك في دعوة لأصحاب المحلات التجارية لاستئناف نشاطهم التجاري.

واعتبر عدد من النشطاء على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن غياب الوزراء لا يشعر به المغاربة وإن طال أمده، على عكس غياب ‘مول الحانوت’ الذي يحسون به رغم أنه لم يدم سوى أيام، وهذا ما يبين من يستحق التقدير والاحترام، حسب تعبيرهم.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا