سلطانة

دراسة تحذر النساء.. اللحوم تسبب الإصابة بسرطان الثدي

دعت دراسة حديثة النساء إلى ضرورة التخفيف من استهلاك اللحوم الحمراء، وتعويضها بلحوم الدجاج، لتخفيض احتمالات الإصابة بسرطان الثدي.

وكشف باحثون من المعهد الوطني البريطاني لعلوم الصحة البيئية، أن استهلاك الدواجن قد يساعد على الوقاية من مخاطر الإصابة بالورم الخبيث.

وقام الباحثون بتحليل وجبات 42012 امرأة على مدى 7 سنوات في المتوسط، وخلال هذا الوقت، تم تشخيص إصابة 1536 امرأة بسرطان الثدي، وبيّن تحليل للنتائج أن النساء اللواتي تناولن كمية أكبر من اللحوم الحمراء كان لديهن خطر أعلى بنسبة 23% للإصابة بسرطان الثدي، من النساء اللواتي تناولن كمية أقل من هذه اللحوم.

وفي المقابل، يضيف موقع “24 الإماراتي” الذي أورد الخبر، أن النساء اللواتي تناولن كمية أكبر من الدواجن، كان خطر الإصابة بسرطان الثدي لديهن أقل بنسبة 15% من النساء اللواتي تناولن كمية أقل من الدواجن، وقد قال الدكتور ديل ساندلر، كبير مؤلفي الدراسة:”لقد تم تحديد اللحوم الحمراء كمسرطن محتمل”.

وشددت الدراسة على وجود أدلة إضافية على أن استهلاك اللحوم الحمراء قد يرتبط بزيادة خطر الإصابة بسرطان الثدي، في حين أن الدواجن كانت مرتبطة بانخفاض هذا الخطر، لكن سبب هذا التأُثير لا يزال غير واضح”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا