سلطانة

طليق الشلواطي يوضح للمرة الثانية.. “طلقتها شرعيا وأمام شهود”

خرج طليق ملكة جمال العرب شروق الشلواطي عن صمته للمرة الثانية، وكشف الستار عن بعض التفاصيل التي تخص قضية طلاقه منها، والتي أثارت ضجة واسعة على مختلف مواقع التواصل الإجتماعي.

وقال مصطفى في تدوينة جديدة نشرها على حسابه بأحد مواقع التواصل، موضحا: “يؤسفني أنني مضطر للمرة الثانية أن أقدم توضيحا بسبب التمادي في التهم والمغالطات..أولا أنا بعد عراقيتي فأنا مغربي حتى النخاع ولا يزايد أحد في ذلك، أنا لا أحمل اي ضغينة تجاه طليقتي وأتمنى لها السعادة في حياتها”.

واسترسل طليق الشلواطي في تدوينته معبرا: “ثانيا أنا بهذا الرد أدافع عن عرضي الذي تم قذفي به ولا أريد التجريح لأننا جمعتنا عشرة طيبة عموما رغم كل السلبيات والإيجابيات”.

وكشف المتحدث ذاته تفاصيل خلافه مع طليقته قائلا: “لقد بدأت المشاكل التي وصلت فيها بعد إلى طريق مسدود أثناء رحلة عودتنا من الرباط إلى ميونخ بعد حفل الزفاف المغربي الذي أقمناه بتاريخ 30 من شهر ابريل المنصرم”.

وأكد مصطفى بقوله: “وبعد أن طلقتها شرعيا وأمام شهود غادرت يوم 20 من شهر ماي الماضي، وبعدها بدأت عن طريق المحامي في إجراءات الطلاق المدني وفي يوم 3 من شهر يوليوز المنصرم اكتملت الإجراءات”.

وختم طليق شروق تدوينته قائلا: “بعد التوضيح أنوه على الموضوع الجارح للعرض الذي تسببت فيه طليقتي واستخدمته كسبب للطلاق رغم أنه افتراء علي وقذف وعندما أعود للمنزل في ألمانيا سأقوم بنشر الوثائق التي تثبت هذا الكلام..تحياتي واحترامي لأهلي الغاليين المغاربة”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا