سلطانة

وفاة سيدة بعد وضع مولودها أمام مستشفى ميدلت

لقيت امرأة حامل مصرعها أمس الجمعة عند مدخل المستشفى الإقليمي بمدينة ميدلت.

وذكرت مصادر محلية، أن الضحية كانت قد التحقت بالمستشفى يوم الاثنين 29 يوليوز، وتم إخراجها في اليوم الموالي الثلاثاء 31 يوليوز، بحجة أن فترة ولادتها لم تحن بعد، مشيرة إلى أنه تمت إعادتها ليلة نفس اليوم، لكنه تم إخراجها بعد ذلك.

ذات المصادر أكدت أنه بعدما تم طردها بطريقة غير مناسبة صباح الخميس، ووضعت جنينها أمام مدخل المستشفى عشية نفس اليوم، ولم يتم استقبالها إلا بشق الأنفس، وبمجرد حلول الساعات الأولى من صباح أمس الجمعة، لفظت أنفاسها الأخيرة.

وخلف الحادث استياء كبيرا وسط السكان الذين وعدوا بتنظيم وقفة احتجاجية، كما دعوا الجهات المختصة إلى التدخل وفتح تحقيق في موضوع وفاة السيدة.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا