سلطانة

وجدة..مصرع طالب جامعي بعد سقوطه من أعلى بناية

لقي طالب يدرس بجامعة محمد الأول بوجدة، مصرعه قبل قليل من مساء اليوم الأربعاء بعد سقوطه من علو مرتفع  بمقر إقامته بالحي الجامعي.

وأفادت وسائل إعلام محلية، أن الطالب البالغ من العمر 28 سنة توفي متأثرا بجروح عميقة أصيب بها في أنحاء متفرقة من جسده في ظروف غامضة.

وخلف هذا الحادث الأليم، تذمرا شديدا واستياء عميقا في صفوف الطلبة والطالبات بالنظر إلى الطريقة “التراجيدية” التي لقي بها الهالك حتفه.

وإستناذا لنفس المصدر، فقد أشارت مصادر بأن الطالب كان يعاني قيد حياته يعاني  مرض الصرع، وهو مرض عادة ما يفكر المصاب به في الإنتحار بين الفينة والأخرى كما أكد ذلك بعض الأطباء.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا