سلطانة

ممثلة تنهي حياتها شنقًا في خزانة ملابسها بسبب بشاعة مظهرها

أقدمت الممثلة الصاعدة شانتي ستيفنسون البالغة من العمر 19 عاما، من شرق لندن، على شنق نفسها في خزانة ملابسها، بسبب ببشاعة مظهرها.

ووفقا لصحيفة “ميرور” البريطانية، فإن “شانتي”، كانت تتصفح مواقع التواصل الاجتماعي وتقارن نفسها بأقرانها، حيث ظنت أنها سيئة المظهر، كما أنها لم تكن راضية عن أدائها في العمل مما جعلها تقدم على الانتحار.

وتبعا لنفس المصدر، فقد التقت “شانتي” بالطبيبة النفسية ويليام ترافرز، قبل أيام من وفاتها، وتحدثت معها عن سوء حالتها النفسية الناتجة عن اعتقادها بأنها أدت دورًا بطريقة ليست جيدة، خلال إحدى العروض المسرحية.

وبعدها تحدثت مع صديقتها وأبلغتها بأنها تشعر باليأس بسبب حياتها المهنية ومظهرها البدني، وبعدها بفترة وجدها والدها معلقة في خزانة ملابسها مما أصابه بصدمة.

vous pourriez aussi aimer