سلطانة

هذه تفاصيل تبرع شخص لبناء مدرسة بتيزنيت وهذا ما اشترطه

كشف فارس الحاجي الذي تبرع بقطعة أرضية في جماعة الركادة بإقليم تزنيت عن تفاصيل جديدة حول تبرعه، الذي لقي استحسان وإشادة النشطاء المغاربة.

وقال “الحاجي” في تصريح خص به مجلة سلطانة إنه تبرع بقطعة أرضية بلغت مساحتها حوالي 4545 متر مربع، وذلك بعدما عرفت مدرسة محمد السادس بجماعة الركادة بإقليم تزنيت اكتظاظا كبيرا في الحجرات الدراسية الأمر الذي حتم على المسؤولين البحث عن قطعة أرضية لبناء مؤسسة أخرى.

وأضاف الحاجي أنه اشترط على المسؤولين أن يتم تسمية المدرسة باسم شقيقه الذي رحل إلى دار البقاء.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا