سلطانة

حناء ومأكولات تقليدية واستقبال ملكي.. أبرز ما ميز زيارة الأمير هاري وعقيلته

أثارت الزيارة الأخيرة للأمير هاري وعقيلته للمغرب اهتمام الرأي العام المغربي والعالمي، وخصصت لها كبريات الصحف الوطنية والعالمية حيزا من المتابعة والاهتمام منذ حلولها بالمغرب مساء السبت الماضي بمطار محمد الخامس، حيث تم استقبالهما من طرف ولي العهد الأمير مولاي الحسن.

وحظي الدوق “ساسكس” وعقيلته الدوقة “ساسكس” باستقبال مغربي تقليدي حيث قدم لهما التمر والحليب في قصر الضيافة بمدينة الرباط، قبل أن يتوجها صباح اليوم الموالي إلى منطقة آسني بإقليم الحوز.

وزينت إحدى فتيات المنطقة وتدعى “سميرة” يد الدوقة بالحناء، وذلك تماشيا مع التقاليد المغربية التي تقضي تزيين يدي المرأة الحامل بالحناء.

وأشاد النشطاء المغاربة بالإهتمام الذي قوبلت به نزيلات “دار اسني” من طرف الأمير هاري وعقيلته خلال زيارتهما واستكشافهما للمكان الذي يضم فتيات ينحصر عمرهن بين 12 و18 سنة ويتكفل بهن لإتمام الدراسة.

كما لفتت الدوقة “ساسكس” الأنظار بإطلالاتها التي وصفوها بالمحتشمة والراقية بين كل ما هو تقليدي وعصري، والتي كانت من توقيع دار Valentino, Dior, Alice et Olivia.

وأشرف الطباخ المغربي الشهير “الشاف موحى” على التعريف بالمأكولات المغربية الأصيلة وتقديمها للأمير البريطاني هاري وعقيلته ميغان اللذان أعجبا بالمطبخ المغربي، وأكد “الشاف موحا” في اتصال هاتفي سابق مع مجلة سلطانة أن الدوقة والأمير هاري معجبان بشكل كبير بالمطبخ المغربي، خاصة البسطيلة والحساء المغربي.

وأقام الملك محمد السادس مرفوقا بولي العهد الأمير مولاي الحسن والأمير مولاي رشيد والأميرة لالة مريم والأميرة لالة حسناء، مساء أمس الإثنين بالإقامة الملكية بسلا، حفل شاي على شرف الأمير هاري وعقيلته ميغان.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا