سلطانة

إعلامي شهير يكشف حقيقة السيارة الفاخرة التي تلقتها مريم حسين في “عيد الحب“

كشف الإعلامي الإماراتي صالح الجسمي، حقيقة السيارة الفارهة التي تلقتها الفنانة المغربية مريم حسين، أمس الخميس، نافيا أنها هدية ”عيد الحب“.

وحسب وسائل اعلام إماراتية، فقد أكد الجسمي أن تلك السيارة تم تأجيرها من مكتب لتأجير السيارات الفارهة بالإمارات، عكس الذي تم تداوله، أمس الخميس.

وقال في مقطع فيديو له نشره على ”سناب شات“: ”السلام عليكم اليوم كتير منشنوا لي على إنستغرام وتويتر على موضوع السيارة الفاخرة اللي حصلوها بعض الناس اللي جايتهم ملفوفة بورد أحمر“.

وأضاف: ”لكن أنا بقول لهم لما تصورون ما تحطون رقم السيارة.. أبشركم كل هاي أفلام والكذب في دمهم.. هاي السيارة باسم شركة ما ابي ان أقول اسمها لتأجير السيارات الفاخرة“.

وتابع الجسمي حديثه قائلا: ”لا سيارتها ولا شيء كله كذب في كذب وعيشوا وانبسطوا وما تنقهروا.. هاي الناس عايشين على الكذب“.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا