سلطانة

“أونسا” تحذر المغاربة من هذه الأنواع من الزيوت

حذر المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية المغاربة، من عدم تأكدهم من البيانات المعنونة لزيت الزيتون عند شرائها، وهو الأمر الذي قد يضر بصحتهم في حالة عدم توفرها على الشروط الصحية اللازمة.

وكشف استطلاع للرأي أجراه المكتب المذكور، أن 67% من المغاربة لا يتأكدون من وجود بيانات العنونة بالنسبة لزيت الزيتون التي يشترونها، في حين يقوم 33 % منهم بضبط هذه البيانات قبل اقتناء هذه الزيوت.

وشدد المكتب على ضرورة التأكد من وجود تسمية المنتوج حسب أصناف الزيوت، وتوفرها على تاريخ الصلاحية ومدته الدنيا، مشيرا إلى وجوب حفظها في مكان بعيد عن الحرارة والضوء، في حالة الرغبة في تخزينها.

يذكر أن المكتب الوطني للسلامة الصحية للمنتجات الغذائية يخضع لوصاية وزارة الفلاحة والصيد البحري، وله عدة مهام أبرزها ضمان المراقبة والحماية الصحية للرصيد النباتي والحيواني على المستوى الوطني وعلى الحدود، بالإضافة لضمان السلامة الصحية للمواد الغذائية ابتداءاً من المواد الأولية إلى المستهلك بما فيها المواد البحرية والمواد الخاصة بتغذية الحيوانات.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا