سلطانة

هذه هي نتائج التقرير الطبي في قضية الخادمة لطيفة

بعد أن اتهمت مشغلتها بالتعذيب وسوء المعاملة، تم عرض تقرير طبي على جمعية “إنصاف” في قضية الشابة لطيفة لفراجا من الدار البيضاء.

وبعد تبنيها لقضية “لطيفة” البالغة من العمر 22 سنة والتي تعرضت للتعنيف من قبل مشغلتها، توصلت جمعية “انصاف” الأسبوع الماضي، بتقرير رسمي يؤكد تعرض الأخيرة فعلا للتعذيب وسوء المعاملة، مؤكدا أن آثار الحروق على جسدها كان نتيجة التعذيب وليس التداوي بالكي كما صرحت به للأمن قبل تراجعها عن الدعوة.

من جهة أخرى، وجهت المصحة الخاصة التي تلقت فيها لطيفة العلاجات، أصابع الاتهام للعائلة المشغلة التي منحتها شيكا برصيد 30 ألف درهم بهدف استخلاص مصاريف العلاج، لتكتشف بعد ذلك أن الشيك يحمل توقيعا غير صالح للصرف.

يشار إلى أن لطيفة لفراجا قررت بعد سنة من الاشتغال بمنزل مشغلتها، التي عذبتها خلال الثلاثة أشهر الأخيرة الهروب حيث ساعدها جار المشغلة، باستدعاء الاسعاف التي نقلتها إلى قسم المستعجلات بمستشفى مولاي يوسف.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا