سلطانة

فيديو لـ “ساحر” يجسد مشهد ذبح بمدرسة ابتدائية يخلق جدلا واسعا بمواقع التواصل

أثار مقطع فيديو لمدرس بمدرسة ابتدائية مصرية ضجة كبيرة، حيث جسد مشهد ذبح في إطار فقرة سحرية يختمها الساحر ، وذلك احتفالا بيوم اليتيم ضجة كبيرة ، ما خلف ذعرا وسط صفوف التلاميذ والتلميذات الصغار.

وأثار الحادث جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي حيث استنكر الرواد تقديم مثل هذا العرض “الدموي” ، أمام تلاميذ صغار، متسائلين عن الفائدة من نشر ثقافة العنف وتبريره بهذا الشكل، وموضحين أبعاد الأمر إذا فكر أحد التلاميذ في تقليد ما رأى ولو على سبيل المزاح الأمر الذي قد يتسبب في كارثة.

وبعد انتشار الفيديو بشكل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي، اضطرت وسائل إعلام مصرية للاهتمام بنشره
والتعليق عليه، حيث اتخذت قرارات إدارية بإيقاف مدير المدرسة ووكيله مع استبعاد مسؤول الأمن بالمدرسة، وإحالتهم للتحقيق.

ونقلت وسائل إعلام مصرية أن محافظ الدقهلية أحمد شعراوي وصف الواقعة بأنها: “إهمال في القيادة”، مضيفا: “ما ينفعش مدير المدرسة يقودها مرة ثانية”.

وبدوره دافع مدير المدرسة عن نفسه خلال لقاء مع قناة تلفزيونية محلية، وأكد أنه لم يكن يعلم أن الساحر سيقدم فقرة الذبح، مضيفا أن من تصوّر المقطع ورفعه على مواقع التواصل ليس شخصا عاديا وإنما هو “رئيس مجلس أمناء المدرسة”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا