سلطانة

شيخ سلفي :” الفتاة المغتصبة لا يظهر عليها الوقار و اللباس الشرعي والحياء”

قال شيخ سلفي مغربي أن التلميذة خولة التي تعرضت لمحاولة اعتداء جنسي، على يد شاب جردها من ملابسها، بينما صديقه يقوم بالتصوير، لم تكن محتشمة.

ونشر “الشيخ السلفي” ساهلي بوغيدة تدوينة على صفحته الخاصة بـ “الفيسبوك” قائلا : ” الفتاة المعتدى عليها لا تظهر عليها سمات الوقار و الإلتزام باللباس الشرعي و الحياء العام”.

 

وأضاف صاحب التدوينة  التي وصفت بالغريبة: “الجميع يجب أن يعلم أن التبرج هو السبب الأول الدافع للإعتداءات و الإغتصابات”، مستشهداً بحديث نبوي.

 وأوضح أنه تابع ما نشره الناس حول واقعة محاولة اغتصاب الفتاة بالشارع العام، حيث لاحط  أن الجميع تحامل على الشاب المعتدي، ولم ينتبهوا إلى المعتدى عليها.

وأعرب العديد من المتتبعين عن سخطهم وغضبهم من موقف الشيخ الذي يبرر فعلة الجاني، عوض التضامن مع الفتاة التي مزقت صرخاتها قلوب وضمائر العالم كافة وليس المغاربة فقط، حيث حاول الشاب اغتصابها، في الشارع العام بجماعة بوشان ضواحي مدينة بنجرير، وقد تم توقيف المشتبه فيه.

 

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا