سلطانة

أطنان من الأدوية تتكدس في مستشفى حتى انتهاء صلاحيتها

أنهت لجنة تابعة للمديرية الجهوية لوزارة الصحة بمراكش، الخميس الماضي، تحقيقا في إتلاف حوالي ستة أطنان من الأدوية المنتهية الصلاحية بمستشفى “الأنطاكي” لطب وجراحة العيون والأنف والحنجرة بالمدينة، على أساس أنها نفايات طبية.

واعتبر مصدر نقابي ترك أطنان من الأدوية مكدسة بصيدلية المستشفى حتى تنتهي صلاحيتها، دون أن يستفيد منها المواطنون من ذوي الدخل المحدود “سوء تدبير وتقصيرا في تحمل المسؤولية”، موضحا بأن الشركة الخاصة عمدت إلى شحن آخر دفعة من الأدوية، منتهية الصلاحية، من المستشفى في أواخر شهر دجنبر المنصرم، في أجواء من السرية، قبل أن يجري إحراقها بمركز معالجة النفايات الطبية والصيدلية الموجود بمنطقة عين عتيق بضواحي الرباط.

وأوضح المصدر ذاته، أن الأدوية تشمل مضادات حيوية، عبارة عن حقن وأقراص، ومسكنات للآلام، ومراهم وقطرات العيون، ومحلول الحقن الوريدي (الصيروم)، وأدوية خاصة بارتفاع ضغط العيون، وعقاقير وأمصال خاصة بالتخدير، وقد تم نقلها، على دفعات، بواسطة شاحنات تابعة للشركة المذكورة من أجل التخلص منها.

vous pourriez aussi aimer