سلطانة

آلاف المغربيات يتهافتن على “زواج المسيار” من سعوديين من خلال هذا التطبيق

استطاع تطبيق “زواج المسيار” الخاص بتسهيل التعارف بين النساء والرجال من كافة الدول العربية، جلب آلاف المغربيات اللواتي يستهدفن رجالا سعوديين.

وأكد محمد .د، الشاب الأردني صاحب التطبيق والمقيم بالسعودية، في حوار تلفزي على إحدى المحطات العربية، أنه تمكن في ظرف 5 أشهر من استمالة أزيد من 100 ألف مستخدم إلى تطبيقه، مشيرا إلى أن جل من يستخدمونه هم السعوديون متبوعين بالمغربيات.

وكشف محمد أن الإقبال على “زواج المسيار” الافتراضي عبر التطبيق يأتي من السعودية والمغرب بالدرجة أولى، ل”انتشار العنوسة وتأخر الزواج”، إضافة لأن”أكثر الشباب السعودي يرغبون في الزواج من مغربيات”، مبرزا أن الأسباب التي دفعت هذا العدد الكبير من المغربيات للزواج المسيار من السعوديين هو “أن هؤلاء المواطنات يتطلعن إلى السعودية باعتبارها مكسبا (ماديا) ونظرا للفقر الذي يعشنه في بلدهن”.

ويعتبر زواج المسيار من أنواع الزواج الرائجة كثيرا في دول الخليج، وقد أصدر بعض الشيوخ فتواى شرعية تجيزه، معللين ذلك برغبة الزوج في إخفاء أمر هذا الزواج عن أهله وأولاده، درءاً للمشاكل المحتملة منهم إذا علموا بذلك، ورغبة الزوجة التي لم يتيسر لها زوج ترضى به في أن ترزق بذرية وأن تحمي نفسها من الوقوع في الحرام.

ومن جهة أخرة طالبت بعض الأصوات في السعودية المسؤولين بالتدخل من أجل إغلاق التطبيق على الهواتف الذكية، بحجة أنه فضاء يخرق عدة أعراف خاصة بهم، كما أنه يشكل خطرا على المجتمع السعودي.

 

vous pourriez aussi aimer