سلطانة

تامر حسني يتعرض لإنتقادات لاذعة لهذا السبب

تعرض النجم المصري تامر حسني لموجة من الانتقادات القاسية واللاذعة وذلك إثر إحيائه سهرة غنائية ضخمة في دبي ساعات قليلة بعد الحادث الإرهابي الذي هز مدينةالعريش المصرية، والذي أسفر عن إستشهاد مايفوق 300 شخص.

ووفق ماجاء في موقع “لها” فإن تامر حسني قد تدخل من أجل إلغاءالحفل ولكن محاولته بائت بالفشل بسبب بيع كل التذاكر مسبقا، كما حاول إنقاذ الموقف والتعايش مع الأزمة التي يعيشها بلده من خلال الإعلان عن تبرعه بكامل الأجر الذي سيتقاضاه للمصابين وأسر الشهداء .

ويذكرأن تامر حسني وعمرو دياب أجبرا على إحياء حفلاتهما بسبب ارتباطهما المسبق بعقود، الشيءالذي عرضهما لموجة من الانتقادات من طرف الجمهور العربي،الذي إستنكر عدم إلغائهما لحفلاتهما كما فعل الفنان محمد حماقي الذي ألغى كافة إرتباطاته الفنية تضامنا مع الضحايا معلنا حالة حداد على أرواح الشهداء.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا