سلطانة

في يوم مناهضة العنف ضد المرأة… السجن وغرامة 11 مليون سنتيم لمغربي عنَّف زوجته

حكمت محكمة بياتشينسا الإيطالية يوم أمس الجمعة على خمسيني مغربي بالسجن 7 سنوات و4 أشهر نافذة بعد اعتدائه جسديا على زوجته، وغُرِّم 10 آلاف يورو أو ما يعادل أزيد من 11 مليون سنتيم مغربي كتعويض مادي لها عن الضرر الذي تعرضت له، وذلك عشية احتفال العالم بيوم مناهضة العنف ضد النساء.

ووفقا لما أوردته مجموعة من المواقع الإخبارية الإيطالية، فإن عناصر الأمن ألقت القبض على مهاجر مغربي، 51 سنة، ببلدة “ريفرغارو” شهر فبراير الماضي، بعد أن ضبطته وهو يضرب زوجته ويعتدي عليها، ما استدعى نقلها على وجه السرعة إلى قسم المستعجلات.

وقالت الضحية، 49 سنة، أمام المحققين أن زوجها كان يعنفها يوميا حتى قبل انتقالهما إلى إيطاليا، وهو ما أكدته التحريات والشهادات، إذ وحسب نفس المصدر، أن الزوج كان عنيفا مع زوجته، وهو ذو سجل عدلي يحمل سوابق عديدة في الضرب والجرح، والسكر.

وفي حكم اعتبرته وسائل الإعلام نموذجيا، أكد ذات المصدر، أن هيئة المحكمة وافقت على مؤاخذة الجاني المغربي بالعقوبة التي طالبت بها النيابة العامة وهي السجن 7 سنوات و4 أشهر، ودفع تعويض مادي قدره 10 آلاف يورو للزوجة التي نصبت طرفا في القضية.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا