سلطانة

بالفيديو.. أب يحتجز ابنه ويعرضه لأبشع أشكال التعذيب بمكناس

كشفت جمعية “ماتقيش ولادي” عن فضيحة مدوية لأب يحتجز ابنه البالغ من العمر 7 سنوات ويعرّضه لأبشع أشكال العنف في إحدى غرف منزله الكائن بضواحي مدينة مكناس.

وأفاد بلاغ للجمعية، أن رئيستها نجية أديب انتقلت صباح أمس الثلاثاء إلى منطقة الحاج قدور ضواحي مدينة مكناس وبالضبط “فيرمة موني” إثر مكالمة هاتفية من فاعل خير يخبرها بالواقعة.

وأوضح ذات البلاغ أن الطفل تعرّض لكل أشكال العنف بالضرب بواسطة سلسلة حديدية وسكين وانبوب بلاستيك والركل والرفس وهو مقيد اليدين بواسطة سلك حديدي

ونشرت رئيسة الجمعية على حسابها الخاص عبر موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” مقطع فيديو يصرّح فيه الطفل لها من وراء نافذة شبه مغلقة بالمنزل المحتجز بداخله بكل ما يتعرض له من وحشية.

https://www.facebook.com/adibnajia/videos/10210306501040636/

وقدمت رئيسة الجمعية أمس الثلاثاء شكاية لدى وكيل الملك بمكناس، ورافقت صباح اليوم عناصر الدرك الملكي إلى عين المكان لإنقاذ الطفل.

وأشار البلاغ ذاته أن والدة الطفل المعنّف قد فرت منذ مدة من البيت هروبا من بطش الأب السادي.

وقال عبد العالي الرامي رئيس جمعية “منتدى الطفولة” في تصريح لمجلة “سلطانة” الإلكترونية :”أ، علينا دق ناقوس الخطر لهذه السلوكيات المجتمعية، فهناك آباء وأمهات بمجرد الاسم فقط، ويجب أن يكون هناك رقم أخضر تطلقه النيابة العامة للتوصل بشكايات المواطنين للتبليغ عن أي جرم”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا