سلطانة

شباب مدينة سلا يُدخِلون الفرحة على قلب شابة وحيدة أنجبت مولودة إثر تعرضها للاغتصاب

أدخلت ساكنة حي مولاي اسماعيل الفرحة والسرور على قلب فتاة أنجبت منذ أيام رضيعة بعد تعرضها للاغتصاب أشهرا مضت، وذلك من خلال جمع التبرعات لتأمين مسكن لها وتوفير الحاجيات اللازمة للعناية بطفلتها.

23517836_520103551677774_6500690069148392571_n

وحسب ما روت إحدى بنات الحي في تدوينة على الفايسبوك، فإن الفتاة تنحدر من مدينة ورزازات وكانت قد تعرضت للاغتصاب بعد حلولها بمدينة سلا، الأمر الذي نتج عنه حمل.

23659268_520103671677762_9055101073198213859_n

ووفقا لذات المصدر، فقد وضعت الفتاة رضيعتها بمستشفى الأمير مولاي عبد الله وبعد مغادرتها لم تجد أحدا في انتظارها لكن القدر شاء أن يجمعها بأحد شباب ساكنة حي مولاي إسماعيل الذي قرر مساعدتها.

23561774_520104235011039_7166496443663164216_n

ونظم شباب حي مولاي إسماعيل حملة جمع تبرعات ساهمت في إيواء الفتاة من خلال كراء غرفة تؤويها ورضيعتها، إضافة إلى شراء الملابس، والأغطية، والأثاث ومستلزمات الاعتناء برضيعة، كما لم يبخل هؤلاء الشباب بتنظيم حفل سبوع للرضيعة وذبح خروف “السمية”.

picsart_11-18-02-39-02

وأثارت هذه التدوينة تعاطف النشطاء الذين أشادوا بهذه المبادرة الإنسانية المميزة التي أنقذت الفتاة وابنتها من التشرد والمبيت في العراء عرضة لجميع أنواع الخطر، كما أكدوا على ضرورة مؤازرة المغاربة لبعضهم البعض بكل السبل وتمنوا أن تلهم هذه القصة الشباب ليبادروا لمساعدة المستضعفين.

[soltana_gal_embed id=”397885,397886,397887,397888,397889,397890,397891,397892,397893,397894,397895,397896,397897,397898,397899,397900,397901,397902,397903″]

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا