سلطانة

سيارة تابعة لموكب أميرة تتعرض للتخريب… والمتورطون تحت تأثير الأقراص المهلوسة

أقدم بعض الأشخاص ممن يتعاطون الأقراص المهلوسة نهاية الأسبوع الماضي إلى تخريب سيارة تابعة لموكب أميرة بحي سيدي موسى بسلا، ما تسبب في حالة استنفار أمني.

ووفق ما أوردته يومية “الصباح” فقد انتقلت عناصر أمنية مختلفة من الشرطة القضائية والأمن العمومي والدراجين والاستعلامات العامة إلى مسرح الحادثة بحثا عن الجانحين، كما تم إنجاز مجموعة من التقارير على خلفية الحادثة.

وأضاف ذات المصدر أن سائق الأميرة ركن السيارة بالقرب من منزل والدته التي كان في زيارة لها، قبل أن يعترضه ثلاثة أشخاص كانوا تحت تأثير الحبوب المهلوسة ولاذوا بالفرار بعدما كسروا زجاج السيارة.

واستطاعت الفرقة الأمنية بالتنسيق مع المخبرين التوصل إلى هوية العقل المدبر الذي يلقب بـ “ولد تفاحة” وداهمت بيت أسرته دون جدوى، كما قامت الضابطة القضائية بإجراء معاينة على السيارة فضلا عن إنجاز محضر قانوني حول حجم الخسائر التي تكبدتها السيارة.

واستمع المحققون إلى سائق السيارة الذي أكد أنه يعتبر ضمن السائقين المكلفين بسيارات الخدمة في ملكية الأميرة، وكان يتنقل بين قصرها الواقع بالصخيرات ومدن الرباط وسلا وتمارة لقضاء مختلف الأغراض تحت إمرة رؤسائه المباشرين، في حين حررت عناصر الشرطة القضائية مذكرة بحث في حق المبحوث عنه الرئيسي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا