سلطانة

ابنة مدرب المنتخب الوطني “رونار” تتعرض لاعتداء إلى جانب جماهير مغربية

تعرضت ابنة المدير الفني للمنتخب الوطني المغربي، هيرفي رونارد، لاعتداء، عقب مباراة المغرب ضد ساحل العاج، في الجولة السادسة من التصفيات المؤهلة لنهائيات كأس العالم 2018 بروسيا.

وأظهر فيديو صوره موقع “البطولة” تبلغ مدته 30 ثانية، ابنة الناخب الوطني، كانديد رونار، وقد تم حملها ووضعها فوق نقالة الإسعاف، من أجل نقلها إلى المستشفى وسط صياح عدد من الحاضرين.

https://www.youtube.com/watch?v=DkgjPSTBurQ

وتداول نشطاء “الفيسبوك” فيديو آخر يظهر محاولات لإسعاف مشجعين مغاربة، بعد تعرضهم للإغماء بسبب الغاز المسيل للدموع بأبيدجان.

وذكرت عدد من المواقع الرياضية المتواجدة بعين المكان أن عددا من المشجعين المغاربة تعرضوا للاعتداء في كوت ديفوار قبل وبعد المباراة، في أعمال عنف من طرف رجال الأمن والجماهير الإيفوارية التي صبت عليهم غضبها بعد خسارة “الفيلة”.

whatsapp-image-2017-11-12-at-11-42-37

واستطاع المنتخب الوطني أن يفوز بهدفين دون مقابل على منتخب ساحل العاج، وينتزع بطاقة العبور إلى مونديال روسيا، للمرة الأولى منذ 20 عامًا، بقيادة هيرفي رونار ، الملقب بـ “الثعلب”.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا