سلطانة

ممثلة شهيرة تعبر عن سخطها من الخدمات المقدمة من طرف المكتب الوطني للسكك الحديدية

أثار تأخر القطار المغادر من محطة أكدال بالرباط والمتوجه نحو الدار البيضاء استياء الفنانة المغربية مريم الزعيمي.

ونشرت مريم عبر حسابها الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “انستغرام” صورة لتذكرة القطار أرفقتها بتعليق أعربت من خلاله عن سخطها للاستهتار والتهاون الذي يقابل به المواطن المغربي من قبل المكتب الوطني للسكك الحديدية والتي حددت مدة التأخير ب45دقيقة في الخلاء، في حين اضطر العديد من الراكبين إلى استكمال رحلتهم مشيا على الأقدام مستنكرين الواقعة.

[soltana_gal_embed id=”395328,395329″]

وتجدر الإشارة إلى أن هذه ليست بالمرة الأولى التي يتأخر فيها القطار بالمغرب أو يضطر إلى الوقوف وسط الطريق دون إبداء أي اعتبار للراكبين وانشغالاتهم.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا