سلطانة

الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تدعو إلى محاربة كل أشكال الفساد للاغتناء على حساب جيوب المواطنين

استنكرت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، ما وصفته ب”استمرار تجاهل الحكومة لمظاهر الأزمة الاجتماعية”، داعية إلى الاستعجال باتخاذ “إجراءات لحماية القدرة الشرائية للمواطنين، ومواجهة موجة غلاء الأسعار عبر إجراءات ملموسة وعملية”.

ودعت الكونفدرالية في بيان لها، حكومة عزيز أخنوش، إلى “محاربة كل أشكال الفساد والاحتكار والمضاربات واستغلال الأزمة التي يمر منها المغرب للاغتناء على حساب جيوب المواطنات والمواطنين”.

وتبعا للبيان الذي توصلت مجلة “سلطانة” بنسخة منه، احتحت الكونفدرالية على “عدم وفاء الحكومة بالتزاماتها الواردة في اتفاق 30 أبريل 2022، وعدم تنفيذها لمجموعة من الإجراءات في القطاعين العام والخاص”.

كما نددت الكونفدرالية الديمقراطية للشغل، “بعدم تفعيل آليات الحوار الاجتماعي كما ينص على ذلك ميثاقه”، مؤكدة على أن الاتفاق مع النقابات “يجب أن ينفذ في شموليته دون انتقاء”، مطالبة من رئيس الحكومة، بعقد لقاء للوقوف على مدى تنفيذ اتفاق 30 أبريل وميثاق الحوار الاجتماعي.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا