سلطانة

رومان سايس يكشف حقيقة كونه زوج سلمى رشيد

خرج اللاعب الدولي وعميد المنتخب المغربي رومان ساين عن صمته، وكشف حقيقة الأخبار المتداولة حول كونه زوج الفنانة المغربية سلمى رشيد.

وقال رومان سايس في تدوينة على حسابه بالإنستغرام: “لوضع حد للإشاعات التي تتداول منذ وقت وأيضا صورة التقطت خلال العطلة في دبي..لست ولم أكن أبدا زوج سلمى رشيد..أرجو أن تتوقفوا عن تلفيق حياة للآخرين..حياتي تلائمني جدا الحمد لله”.

وقبل هذه التدوينة، نشر سايس بلاغا باللغة العربية والفرنسية، أشار من خلاله إلى مسيرته المهنية التي حرص على عدم مزجها بحياته الشخصية والعائلية، وتابع قائلا: “ولكن رغم هذا ظهرت صور ومقاطع فيديوهات عبر الشبكات ومواقع التواصل الاجتماعي دون موافقتي، ما جعلني ألتمس منكم عدم التدخل في حياتي الخاصة”.

وتمنى سايس ألا يتكرر الأمر ويجد نفسه مجبرا على اتخاذ التدابير القانونية اللازمة في حق الأشخاص الذين يروجون لأخبار تمس حياته الخاصة، وتابع قائلا: “إنني دائما سأستمع إليكم وإلى نصائحكم واقتراحاتكم في سياق أنشطتي الرياضية، لكن بمجرد خروجي من الملعب أريد أن أكون قادراً على الاستمتاع بحياتي بسلام برفقة عائلتي، مثلكم جميعا”.

ولم يفت لعميد المنتخب المغربي، في مستهل بلاغه، أن يشكر الجماهير المغربية على تشجيعها ومساندتها للفريق، في بطولة كأس العالم قطر 2022، مؤكدا بقوله: “فما حققناه كان نتيجة تشجيعاتكم ووقوفكم بجانبنا”.

وجاء توضيح رومان ستيس، بعد تداول واسع على مواقع التواصل الاجتماعي وأيضا تقارير إعلامية، لخبر زواجه من سلمى رشيد، استنادا على صورة ظهر فيها رفقتها وهو يحمل ابنها ينيس.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا