سلطانة

صور أمهات عناصر المنتخب الوطني تخطف أنظار الإعلام العالمي

تصدر حضور أمهات عناصر المنتخب الوطني المغربي لمبارياته بمونديال قطر 2022، عناوين الصحف والمجلات العالمية، وأيضا صفحات مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، بعدما خطفن الأنظار وهن يتشاركن الفرحة مع أبنائهن.

وخطفت صورة والدة أشرف حكيمي الأنظار، في أكثر من مباراة، وهي التي دأبت على تشجيع ابنها والحضور لمدرجات الملعب لتقديم الدعم له، حيث ظهرت في صور التقطت لها رفقته وهي تقبله وتعانقه.

بدورها، حظيت والدة الناخب الوطني وليد الركراكي، باهتمام الإعلام وعدسات الحاضرين بمدرجات المونديال، بعدما حرصت على الحضور إلى جانب ابنها، الذي يخوض للمرة الأولى تجربته كمدرب في هذه التظاهرة الكروية العالمية.

من جانبها، جذبت والدة سفيان بوفال عدسات الكاميرا، بعدما ظهرت رفقة ابنها وهما يرقصان على نغمات الفرحة بالنصر، الذي حققه المنتخب المغربي أمام نظيره البرتغالي، أمس السبت، والذي مكنه من التأهل إلى نصف نهائي المونديال.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا