سلطانة

البارومتر العربي: 40 بالمائة من المغاربة يعتبرون الماء تحديا كبيرا يواجه بلادهم

أوضحت الدورة السابعة من البارومتر العربي حول التغيرات المناخية، أن 40 في المئة من المغاربة يعتبرون أن الماء أكبر تحد بيئي يواجه المملكة المغربية.

وجاء في الاستطلاع الأخير للبارومتر (أكتوبر 2022)، أن مواطني شمال إفريقيا والشرق الأوسط يعتبرون عدم توفر المياه النظيفة وإدارة النفايات ثم جودة الهواء، من التحديات الكبيرة التي تواجه بلدانهم.

وأشار المصدر إلى أن أكثر من ثلث الدول التي شملها الاستطلاع ذكرت مشكل المياه عند السؤال عن التحديات البيئية التي تواجهها.

وأكد الاستطلاع على إجماع أغلب بلدان المنطقة على كون الماء من القضايا البيئية التي تشكل تحديا لبلادهم، حيث شمل الاستطلاع 59 بالمائة من التونسيين، و50 بالمائة من الجزائريين، و47 بالمائة من العراق وليبيا وفلسطين، ثم 45 بالمائة من مصر و44 بالمائة من الأردن، و41 بالمائة في موريتانيا، بالإضافة إلى 40 بالمائة في المغرب، وكذلك 35 بالمائة من السودانيين، و33 بالمائة من الكويتيين و32 بالمائة من اللبنانيين.

وبحسب نفس المصدر، فإنه بالرغم من هذا الإجماع على أن المنطقة تواجه تحدي الماء، إلا أن التقديرات تختلف من دولة لأخرى، حيث هناك دول تعاني بشكل أساسي من مشكل تلوث المياه، وهي مصر بنسبة 93 بالمائة ثم العراق بمعدل 74 بالمائة.

وتضاف إلى قائمة البلدان التي تشكو من تلوث مياه الشرب، كل من تونس بنسية 63 بالمائة، والسودان بنسبة 58 بالمائة، ثم 50 بالمائة في الأردن و49 في لبنان، و 45 في فلسطين، بالإضافة إلى 36 في الجزائر، ونسبة 35 بالمائة في كل من المغرب وليبيا.

وذكر الاستطلاع أن أغلب المواطنين في الدول التي شملها الاستطلاع، يؤكدون أن مسؤولية هذه التحديات البيئية التي تواجه المنطقة، مسؤولية مشتركة، يتحملها كل من الأفراد والحكومات، كما أبدوا رغبتهم في أن تبذل الأخيرة مجهودات مختلفة لمواجهة التغيرات المناخية.

بقلم الصحافية المتدربة أمينة مطيع

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا