سلطانة

بنسعيد: المغرب يطمح إلى الاضطلاع بدور رائد في مجال تطوير الألعاب الإلكترونية

كشف وزير الشباب والثقافة والتواصل، محمد المهدي بنسعيد، أمس الخميس بالرباط، على هامش قمة الألعاب الإلكترونية، أن المغرب يطمح إلى الاضطلاع بدور رائد في مجال تطوير الألعاب الإلكترونية على المستوى الإفريقي.

وأكد بنسعيد، خلال انعقاد قمة الألعاب الإلكترونية التي نظمتها وزارة الشباب والثقافة والتواصل، والجامعة الملكية المغربية للألعاب الإلكترونية، أن “القمة الأولى حول هذه الألعاب تكتسي أهمية خاصة بالنظر إلى إرادة المملكة المغربية الرامية إلى تطوير هذه الصناعة المزدهرة على الصعيد العالمي وأن الشباب المغاربة يعتبرون من المستهلكين الأوائل للألعاب الإلكترونية على المستوى الاقليمي”.

وأشار الوزير إلى أنه “حان الوقت للانتقال من الاستهلاك إلى إنتاج وتطوير هذه الألعاب، باعتبار الألعاب الإلكترونية وسيلة لتطوير مهن جديدة من قبيل الذكاء الاصطناعي الذي يتوجب استغلال إمكاناته، ما جعل المغرب يستثمر في مجال تكوين هذه المهن الجديدة داخل الكليات والمعاهد على المستوى الوطني”.

وقد حضر هذه القمة كل من غيثة مزور، وزيرة الإنتقال الرقمي وإصلاح الإدارة، وعلي الصديقي، مدير الوكالة المغربية لتنمية الاستثمارات والصادرات، ونجاة بوعمامة، مديرة المركز الجهوي للإستثمار لجهة الرباط سلا القنيطرة.

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا