سلطانة

بعد عامين ونصف من القيود..اليابان تعيد فتح الحدود أمام السياح الأجانب

أعلنت اليابان، اليوم الثلاثاء، عن فتح أبوابها أمام السياح الأجانب، ورفعت بالكامل القيود المفروضة على حدودها منذ ما يقرب من عامين ونصف لمواجهة جائحة كوفيد 19.

وسيستفيد الزوار القادمون من 68 دولة وإقليما من جديد، وابتداء من يومه الثلاثاء، من إعفاء من تأشيرة الرحلات السياحية إلى اليابان، بشرط تقديم دليل على تلقي التلقيح ضد كوفيد-19 أو اختبار سلبي يتم إجراؤه قبل أقل من ثلاثة أيام من تاريخ المغادرة، وفقا لما نقلته وسائل إعلام دولية.

وأغلق الأرخبيل، الذي استقبل رقما قياسيا بلغ 31.9 مليون زائرا أجنبيا في عام 2019، حدوده بشكل كبير في ربيع عام 2020 مع بداية الجائحة، وفي عام 2021، لم يتمكن سوى أقل من 250.000 زائرا أجنبيا من دخول اليابان.

وفتحت الحكومة اليابانية الباب أمام السياح منذ يونيو الماضي، ولكن فقط في إطار الرحلات المنظمة، كما تم تخفيف هذه الإجراءات في أوائل شتنبر الماضي، للسماح بالإقامة الفردية، ولكن دائما عبر وكالة للأسفار.

 

اشترك في النشرة الإخبارية لدينا لتبقى على اطلاع
قد يعجبك ايضا